توفي


توفي

منتدي كلية رياض الأطفال جامعة المنصورة توفي
 
الرئيسيةtofiمكتبة الصورس .و .جبحـثقائمة الاعضاءالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 كلنا بنتسرق بس مش حاسين ....... نعم ..... ازاي؟

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
mony
عضو ذهبي
عضو ذهبي


الجنس : انثى

العمر : 24

الابراج : العقرب

العمل : اكيد طبعا الكمبيوتر
مودك ايه؟ : in love
عدد المساهمات : 1663
نقاط : 5323
تاريخ التسجيل : 26/08/2009
الموقع : http://tofi.ahlamontada.com

مُساهمةموضوع: كلنا بنتسرق بس مش حاسين ....... نعم ..... ازاي؟   الثلاثاء 1 ديسمبر 2009 - 10:57


ضبط تمثال أثري بحوزة ربة منزل بحلوان

جريدة الدستوركتب - إبراهيم قاسم: تمكنت مباحث حلوان من ضبط ربة منزل أثناء تهريبها تمثالا أثريًا طوله 50سم وعليه نقوش فرعونية. تلقي اللواء حامد عبدالله - مساعد أول وزير الداخلية مدير أمن حلوان - إخطارًا من إدارة البحث الجنائي بشرطة بدر بضبط «ع.أ.ح» «45 سنة» ربة منزل ومقيمة بالأقصر ولها عنوان آخر بالمجاورة السادسة لدائرة بدر وبحوزتها تمثال فرعوني طوله 50سم ومنقوش عليه بالكتابة الفرعونية وقد جلبته من مدينة الأقصر بعد استخراجه من إحدي المقابر الفرعونية بقصد عرضه للبيع في محافظة حلوان مقابل مبلغ مالي كبير. وتبين أن المتهمة كانت تحمل التمثال داخل حقيبة يد كبيرة واتفقت مع أحد السماسرة علي مساعدتها في بيع التمثال مقابل عمولة تم تحرير محضر رقم 1755 لسنة 2009 إداري قسم بدر. وبعرض الواقعة علي النيابة أمرت بالتحفظ علي التمثال وبيان إذا ما كان حقيقيًا من عدمه وحبس المتهمة 4 أيام علي ذمة التحقيق.
ضبط حارس عقار يعرض تمثالاً أثرياً للبيع بمليون جنيه

اليوم السابع الثلاثاء، 15 سبتمبر 2009 - 23:26

المتهم حصل على التمثال من أسوان كتب إبراهيم أحمد أحبطت الإدارة العامة لمباحث القاهرة، محاولة قيام حارس عقار ببيع تمثال أثرى يرجع إلى العصر الفرعونى، كان يخفيه بمنزله بقصر النيل، استعداداً لبيعه لأحد تجار الآثار بمبلغ مليون جنيه، وذلك بالاتفاق مع شخص بأسوان. البداية كانت عندما وردت معلومات إلى اللواء فاروق لاشين مدير الإدارة العامه لمباحث القاهرة، تفيد بقيام "أيمن.ف.إ" 25 عاماً، حارس عقار، ومقيم بقصر النيل، بالاحتفاظ بتمثال أثرى بمنزله، وأنه سبق وعرضه للبيع على أحد تجار الآثار بمبلغ مليون جنيه. على الفور تم إصدار إذن من النيابة بمداهمة منزله، ليتم القبض عليه وبحوزته التمثال الأثرى الذى يتكون من حجر الجرانيت الأسود، ويبلغ ارتفاعه 40 سم، وعرض قاعدته 25 سم، وحجمه 4 كجم، والذى يشتبه فى أن يكون التمثال من العصر الفرعونى، وبمواجهته اعترف بتحصله عليه من أحد الأشخاص بمدينة إدفو بأسوان، لتتم إحالته للنيابة لتتولى التحقيق. اخطار اللواء فاروق لاشين مدير الإدارة العامة للمباحث أمر بوضعپالمتهم تحت المراقبة والتأكد من صحة المعلومات وتوصلتپالتحرياتپإلي أن المتهم احضره من بلدته لبيعه وحصوله عليه بالتنقيب بالمناطق الأثرية.. تنكر أحد الضباط في زي تاجر يرغب في الشراء وطلب من البواب مشاهدة التمثال للاتفاق علي الثمن وكشف عن شخصيته وتمكن من القبض علي المتهم.. تبين أن التمثال من الجرانيت الأسود وهو لسيدة جالسة تضع يديها علي ركبتيها بارتفاع 40 سم وقاعدة 25 سم ويرجع تاريخه للعصر الفرعوني
.

ضحايا «الآثار» فى الهرم بدأوا التنقيب منذ ٤٠ يوماً.. وجثثهم تحت عمق ١٥ متراً

المصرى اليوم كتب أحمد عبداللطيف ٢٦/ ٩/ ٢٠٠٩

استعانت أجهزة الأمن فى الجيزة بفريق من الدفاع المدنى ومهندسين متخصصين لاستخراج ٦ جثث انهارت حفرة فوقهم أثناء بحثهم عن آثار بمنطقة نزلة السمان. وأكدت تحريات المباحث وشهود عيان أن الجثث موجودة تحت عمق ١٥ متراً وأن الحفر بدأ منذ ٤٠ يوماً. ألقت المباحث القبض على صاحب المنزل وأحالته للنيابة للتحقيق معه بإشراف المستشار حمادة الصاوى، المحامى العام الأول لنيابات جنوب الجيزة، وباشر التحقيق فريق من نيابة الهرم ضم محمد فوزى رئيس النيابة، ومحمد أبومسلم وكيل النيابة، وانتدبت النيابة لجنة من الآثار لمعاينة المنزل وكلفت مباحث الجيزة ورجال الحماية المدنية باستخراج جثث القتلى. كشفت تحريات مباحث الجيزة أن بائعاً متجولاً يدعى هشام منجود عبدالغفار بدوى، ٤١ سنة، يسكن فى منطقة العلوية بنزلة السمان فى الهرم، استعان بـ ٦ عمال للحفر أسفل منزله بحثاً عن الآثار، حضر الأصدقاء الستة وهم محمد عمران أبوسريع، ٢٥ سنة، طالب، ومحمد فاروق عبدالغفار بدوى، ٢٨ سنة، بائع، وأحمد محمد خضر، ٢٣ سنة، بائع، وأسامة عبدالنبى إبراهيم الجابرى، ٣٨ سنة، موظف، ورضا أحمد عبدالفتاح، ٢٥ سنة، طالب، وعصام بدوى، إلى المنزل قبل ٤٠ يوماً وبدأوا فى أعمال الحفر داخل المنزل وكانوا يواصلون العمل لمدة ٧ ساعات يومياً، حتى وصلوا إلى عمق ١٥ متراً. أضافت التحريات بإشراف اللواء كمال الدالى، والعميد فايز أباظة، أنه أثناء استكمال الحفر ووجود العمال الستة داخل الحفرة انهارت عليهم الرمال والأتربة من أثار التنقيب، مما أدى إلى مصرعهم جميعاً، ألقت المباحث القبض على صاحب المنزل الذى أدلى بتلك المعلومات. وقال أنه عرف معلومات من خلال بعض الكتب بأن هناك آثاراً أسفل منزله فاستعان بالضحايا لاستخراجها وكان يعتزم بيعها لتاجر آثار فى بنى سويف. أوضحت المعاينة الأولية للمنزل الذى شهد الحادث أنه مكون من طابق واحد على مساحة ٨٠ متراً ووجدت بإحدى غرفه حفرة مساحتها ٤x٤ أثار كما عثر على ملابس الضحايا فى الغرفة الثانية، قررت النيابة حبس صاحب المنزل ٤ أيام على ذمة التحقيقات، وكلفت رجال المباحث بسرعة استخراج جثث الضحايا والتصريح بدفنها بعد عرضها على الطبيب الشرعى لمعرفة سبب الوفاة. وانتدبت النيابة لجنة من خبراء الآثار لتحديد عما إذا كان توجد آثار فى تلك المنطقة من عدمه. ويواصل رجال المباحث - حتى مثول الجريدة للطبع - الحفر باستخراج جثث الضحايا واستعانوا برجال الحماية المدنية، وقرروا إخلاء المنازل المجاورة أثناء الحفر تحسباً لتعرضه للانهيار. وقال شهود عيان إن أجهزة الأمن انتقلت إلى المكان بعد دقائق من الحادث، وفرضت كردوناً أمنياً حول المنزل الذى يقع على بعد أمتار من أهرامات الجيزة. يذكر أن تلك المنطقة شهدت العديد من الحوادث المماثلة، حيث يلجأ عدد كبير من تجار الآثار إلى الحفر فى تلك المنطقة بحثاً عن الآثار. كان اللواء محسن حفظى، مساعد وزير الداخلية لأمن الجيزة تلقى بلاغاً بانهيار حفرة داخل أحد المنازل بمنطقة نزلة السمان فوق ٦ عمال كانوا يحفرون بحثاً عن آثار. انتقلت سيارات الإسعاف ورجال الدفاع المدنى إلى مكان البلاغ. وتبين أن المنزل الذى شهد الواقعة مكون من طابق واحد على مساحة ٨٠ متراً وتبين أن الحفر كان فى غرفة مساحتها ٤ أمتار فى ٤ وتبين للمقدم أيمن بيومى، رئيس مباحث الهرم، أن صاحب المنزل استعان بدجال أخبره أن منزله به آثار، وأنه أحضر ٦ عمال وطلب منهم الحفر فى منزله مقابل ٣٠ جنيهاً يومياً لكل منهم، وتبين أن الحفر بدأ منذ ٤٠ يوماً وأنه وصل إلى عمق ١٥ متراً، وحدث انهيار كمية كبيرة من الرمال على العمال أثناء الحفر. انتقل لمكان الحادث اللواء مهندس سيد عبدالعزيز، محافظ الجيزة، وصرح بأن عمليات البحث تحت الأنقاض تتم بمجهودات كبيرة من رجال الحماية المدنية. قرر المحافظ ندب لجنة فنية من أساتذة كلية الهندسة جامعة القاهرة لمعاينة العقار والعقارات المجاورة له، وإعداد تقرير بتوصيات لتأمين حياة المواطنين بالمنطقة، كما تمت الاستعانة بشركة المقاولون العرب لسرعة الانتهاء من أعمال رفع الأنقاض.

المتهم بالتنقيب عن الآثار فى السمان يفجر مفاجأة فى تحقيقات النيابة مفاجأة: العثور على قطع أثرية بنزلة السمان حادث التنقيب عن الآثار الذى راح ضحيته 6 بنزلة السمان يكشف عن وجود آثار جديدة بالمنطقةاليوم السابع الجمعة، 2 أكتوبر 2009 -م كتب محمود عبد الراضى

[SIZE="5"]اعترف هشام منجود عبد الغفار -صاحب العقار 11 بحى الرباعية- بنزلة السمان بالمنطقة الأثرية بالهرم والمتهم بالتنقيب عن الآثار أسفل منزله، أمام نيابة الهرم، بأن أسامة عبد النبى الجابرى (38 عاما)، وأحمد محمد عبدا لله (36 عاما) صاحب محل أنتيكات، أقنعاه بوجود قطع أثرية أسفل منزله، وذلك منذ سبعة أشهر، وقال إن "هشام محمد يوسف"، وشهرته الشيخ عصام (39 عاما) عامل بجريدة أخبار الساعة "دجال" قد حدد له مكان الحفر، وكان فى انتظارهم عاملان يقفان بسيارة على مسافة قريبة من منزله، وأضاف أنه قام بتسليم بعض من القطع الأثرية إليهما بعد انتشالها من البئر الأثرى، واعترف بإخفائه باقى القطع الأثرية أعلى سطح العقار. وأرشد صاحب العقار المحبوس احتياطيا لجلسة 11 أكتوبر المقبل عن مكان القطع الأثرية التى تم العثور عليها أسفل المنزل، وحددها فى "حجر مستطيل الشكل طوله حوالى 25 فى 15 سم مفرغ على شكل تمثال"، وتمثال آخر على هيئة وجه امرأة بيضاوى، بالإضافة إلى "دلاية" عبارة عن مثلث عليها نقوش فرعونية، وتمثال جالس لسيدة به كسور عند الرأس وطوله حوالى 20 سم، فضلا عن قطعة أثرية مستديرة الشكل مفرغة من الداخل طوبى اللون، وتمثال رمسيس طوله 3 سم لبنى اللون، وأيضا تمثال سماوى اللون طوله حوالى 2سم، وعدد 6 قطع أشكال مختلفة صغيرة الحجم اثنين على شكل عين وواحدة على شكل تمساح وثلاث قطع فرعونية أخرى، وقطعة حجرية صغيرة الحجم وغير واضحة المعالم. كانت النيابة قد قامت بالتحفظ على الآثار وتحريزها،كما أرشد المتهم أيضا عن متهمين آخرين غير الضحايا الستة الذين لقوا مصرعهم، قد شاركوه فى عمليات التنقيب وهم ناصر عبد العال نور (48 عاما) ومقيم بنزلة السمان، ومحمد بد محمد (26 عاما) مخلص جمركى، ومقيم بنزلة السمان، وعاطف محمد حسنى وشهرته "الزوال" (22 عاما) بائع، ومقيم بنزلة السمان، وأحمد حمد محمد عيسى وشهرته "أبو رحمة" (26 عاما) كهربائى، ومقيم بكفر غطاطى، وإسلام محمد عبد الرحيم وشهرته "إسلام النوبى" (28 عاما) كهربائى ومقيم بنزلة السمان، وهانى محروس مدبولى وشهرته ضياء (39 عاما) مبيض محارة ومقيم بنزلة السمان. تم القبض على المتهمين، وتحرير محضر لهم وجارى العرض على النيابة. r=red]] خرج "الجن" من محبسه في رمضان فعادت العصابة للتنقيب عن الآثار

جريدة الجمهورية الخميس 12 من شوال 1430هـ - 1 من اكتوبر 2009م سوهاج - حربي عبدالهادي:

ضبطت أجهزة الأمن بسوهاج تشكيلاً عصابياً يضم 15 فرداً للتنقيب عن الآثار في المغارات بالمنطقة الجبلية المتاخمة لمعبد أبيدوس. تلقي اللواء أحمد خميس مساعد الوزير لأمن سوهاج بلاغاً من محمود إبراهيم بقيام مسلحين باعتراضه أثناء التنزه بالمنطقة الجبلية وسرقته بالإكراه. نجح رجال المباحث بقيادة العميد ين عاصم حمزة مدير المباحث وأبوالفضل ثابت خلف الله رئيس فرع الأمن العام في محاصرة المنطقة الوعرة وضبط مجموعة مسلحة من التشكيل تضم إبراهيم رسلان - هارون صدقي - غلاب مكي منصور. تبين للعقيد عبدالفتاح الشحات رئيس فرع الجنوب والمقدم رئيس مباحث البلينا قيام أحمد رفاعي وعبدالله همام بالاستعانة بالدجالين وعشرات العمال للحفر والتنقيب واستخراج الآثار وتم ضبط 15 فرداً من التشكيل هم: أسعد سعيد عبدالسيد - حسن رشاد محمد - عبدالفتاح أبوالحسن - أحمد محمد عبدالعال - سارية بهيج محمد - نشأت سالمان - إبراهيم محمود - هارون صدقي - غلاب منصور - أحمد عبداللاه - عبدالله همام - إيهاب أبوالحسن محمد - علي عماد الدين - محمد محمود أحمد - وكرم دياب مصطفي. قال المتهمون إنهم توقفوا عن الحفر في شهر رمضان لأن الجان الذي يسخره الدجالون لاستخراج الآثار يحبس ويمنع من الظهور في رمضان.
في اجتماع حواس بالقاهرة مع مسئولي المتحف غدا إعادة‏4‏ قطع أثرية مصرية مسروقة يعرضها اللوفر
جريدة الأهرام 8/10/2009م السنة 133 العدد 44866 كتبت ـ مشيرة موسي ـ أ‏.‏ش‏.‏أ‏:‏

يعقد الدكتور زاهي الأمين العام للمجلس الاعلي للآثار غدا في القاهرة اجتماعا مع مسئولي متحف اللوفر لبحث كيفية إعادة القطع الأثرية الأربع المسروقة والتي يعرضها المتحف وذلك بعد الأزمة التي نشبت اخيرا وقرار مصر بإنهاء التعاون مع متحف اللوفر لمماطلته في اعادة هذه القطع علي مدي عام كامل‏.‏ أعلنت ادارة متحف اللوفر استعدادها التعاون مع مصر لاعادة‏4‏ لوحات سرقت عام‏1980‏ من أحدي مقابر الأشراف بالبر الغربي في الأقصر كان قد اشتراها اللوفر‏,‏ وتطالب السلطات المصرية بإستعادتها من منطلق الاتفاقات الثنائية المبرمة واحترام المواثيق الدولية الخاصة بهذا الآطار‏.‏ وأوضحت ادارة اللوفر أن قرار إعادة اللوحات المعروضة حاليا بالمتحف لا يرجع إلي إدارة المتحف فقط إنما يتطلب الامر أخذ موافقة اللجنة العلمية الوطنية لمقتنيات متاحف فرنسا‏,‏ والتي ستجتمع نهاية الاسبوع الحالي لاتخاذ قرار في هذا الشأن وفي حالة موافقة اللجنة يتعين بعدها الحصول علي موافقة وزارة الثقافة الفرنسية‏.‏
[SIZE="6"]تاريخ بلدنا بيتسرق بس ولا حياة لمن تنادى عايز تعرف ان بلدنا بخير تصور ان هى بتتسرق من قبل الفراعنة ولسة لحد دلوقتى موجودة يبقى فيها خير ولا لا[/SIZE]


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
شيمو
عضو ذهبي
عضو ذهبي


الجنس : انثى

العمر : 25

الابراج : الجوزاء

العمل : لسة بدرس
مودك ايه؟ : in love
عدد المساهمات : 771
نقاط : 3567
تاريخ التسجيل : 13/08/2009

مُساهمةموضوع: رد: كلنا بنتسرق بس مش حاسين ....... نعم ..... ازاي؟   الجمعة 11 ديسمبر 2009 - 14:15

بجد تسلم ايديكى يامونى موضوع جميل اوى
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
كلنا بنتسرق بس مش حاسين ....... نعم ..... ازاي؟
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
توفي :: المنتديات العامه :: المنتدي العام-
انتقل الى: