توفي


توفي

منتدي كلية رياض الأطفال جامعة المنصورة توفي
 
الرئيسيةtofiمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 مسافات... بين المصادرة و افكار لا تموت

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
scientist elgeel
عضو ذهبي
عضو ذهبي
avatar

الجنس : ذكر

العمر : 26

الابراج : الميزان

العمل : Treasure of SIFE Mansoura
مودك ايه؟ : افكر
عدد المساهمات : 673
نقاط : 3878
تاريخ التسجيل : 14/12/2009

مُساهمةموضوع: مسافات... بين المصادرة و افكار لا تموت   الثلاثاء 30 مارس 2010 - 13:50

الأفكار ......
تلك الأشياء الصغيرة التى تنبت فى رؤوسنا بدون سابق
ومذ خروجها للعلن فهى لاترجع ثانية ....... أبدا
لماذا لاتموت الأفكار ........ ؟
هل تتناسخ الأفكار الأفكار مثلما تتناسخ الأرواح فى الديانات الهندية ؟!
أم هى كالعنقاء تنشأ من الرماد!

هل تعيش الأفكار في نفوس معتقيها حتى إذا تم القضاء عليهم قضيت عليها
أم أنها تمتلك قوة خاصة بذاتها
قوة تمكنها من الأستمرار حتى بدون وسيط مادى ؟

لماذا تمكنت مذاهب فكرية مثل الشيوعية والإعتزال والكنفوشيوسية القديمة
من البقاء برغم كل النقد الموجه إليها
لماذا تظل أديان (وهى مذاهب فكرية أيضا) لاعقلانية تماما من الإستمرار ؟!

الأسئلة كثيرة جدا
لكن بعيدا كل هذا الكم من الكيف واللماذا !!
هناك شىء واحد شبه مؤكد .
الأفكار ....... وجدت لتبقى
.
.
.
.
(الكنيسة المصرية من الرأس للقاع تهاجم رواية عزازيل وارتفاع نسبة مبيعاتها جدا بعد الهجوم)
(توصية بمصادرة كتاب سقوط الإمام لنوال السعداوى وعودة مبيعات الكتاب ثانية بعد هذه التوصية)
(قراءة كتب القمنى ارتفعت بعد التهديدات بقتله وهدر دمه)

لماذا .. لماذا لاينتشر كتاب أو فكرة إلا بعد محاولة مصادرتها ومحاولة منعها أكرر (محاولة)
أهو من باب الممنوع مرغوب
أم أن الطريق الأمثل للشهرة هو الظهور بدور الشهيد
أم هو رفض شعبى لفكرة الوصاية بغض النظر عن مضمون المؤلف أو الفكرة
أم هو شىء غير ذلك تماما ؟!

لنتخطىء تلك النقطة أيضا
ولنحاول أن نعرف تأثير فكرة المصادرة والمنع (وحتى ماهو أكثر) على مؤلف أو فكرة
هل تتسبب فى اختفاءها ؟!
هل تتسبب فى محوها ؟!
هل تتسبب فى تقليل انتشارها حتى ؟!
أم أن العكس هو الصحيح ؟

ماهو التصرف الصحيح حقا مع مؤلفات لأشخاص مثل القمنى وفرج فودة ونوال السعداوى وحيدر حيدر
المظاهرات العارمة لم توقف حيدر حيدر عن الحياة ولم تفعل غير أنها زادت من مبيعات رواياته
مصادرة كتب نصر أبو زيد لم تتسبب إلا أن الرجل يكتب الأن من ليدن حيث لايمكننا مصادرته
وحيث لايمكننا منع أحد من قراءته

الهجوم الضارى على "شخص" القمنى لم يتسبب إلا فى جعل ببغاء فكره خواء تماما نجم تلفاز
ورمز للعلمانية فى مصر بل وحتى رمز للنضال فى وجه "الظلامية"

هل المصادرة هى وسيلة فعالة حقا فى منع فكرة أو محاربتها
هل تتسبب فى تصحيح خطأ أو إقرار صواب ؟!
ماهو الحد الذى تصبح عنده المصادرة هى الحل الناجع ومتى لاتصبح إلا محاولة فاشلة ؟!
ما هى المعايير لذلك ومن يضعها بالتبعية ؟
هل تعتقد أن الفكر لايفله إلا الفكر أم أن سيف السلطان قد يقطع رأس الكاتب ومحتواه أيضا ؟



الأسئلة هنا كثيرة أيضا ...... لكن هذه هى الأسئلة التى أسعى حقا لإجابتها
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
cindrella
ஐسندريلا المنتديஐ
ஐسندريلا المنتديஐ
avatar

الجنس : انثى

العمر : 26

الابراج : السمك

العمل : لثه طالبة
مودك ايه؟ : مبسوط
عدد المساهمات : 4682
نقاط : 9315
تاريخ التسجيل : 02/05/2009
الموقع : http://tofi.ahlamontada.com/

مُساهمةموضوع: رد: مسافات... بين المصادرة و افكار لا تموت   الثلاثاء 30 مارس 2010 - 20:15

بجد الموضوع عجبني جدا

لكن

بصراحة موش هعرف اجاوب عليه ويهمني اسمع ارائكم انتو عليه

ياريت يا خولي تقولنا رايك بالاول

وتاني مره بحييك بجد

_________________




كان أولي بيا النوم لكني صحيت .. مشغول بجرح بـيـسري في روحي
جربت اضحك ع اللـيالـي بـكــيـت .. مقدرتش اعلي في يوم علي جروحي

سكت الكلام في القلب ماقلتوش

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://tofi.ahlamontada.com
scientist elgeel
عضو ذهبي
عضو ذهبي
avatar

الجنس : ذكر

العمر : 26

الابراج : الميزان

العمل : Treasure of SIFE Mansoura
مودك ايه؟ : افكر
عدد المساهمات : 673
نقاط : 3878
تاريخ التسجيل : 14/12/2009

مُساهمةموضوع: رد: مسافات... بين المصادرة و افكار لا تموت   الأربعاء 31 مارس 2010 - 17:10

انا أحب اقول انه ليس من الذكاء ان تواجه قنبلة نوويه مثلا ببندقية !!!!
هذا المثل يوضح ما اود ان اقوله وهو ان القلم سلاح فتاك لا يفله الا قلم مثله
الفكر لا يفله الا الفكر اما المصادرة والقمع كلها هباء من شانه ان يقوى موقف الكاتب حتى وان كان على ضلال وذلك للاسباب الأتية :

1- الشعب المصرى شعب عاطفى توا ما يتعاطف مع اى شخص ويضعه فى موقف المظلوم ( مثلما حدث مع كثير من الكتاب بعد مصادرة اعمالهم )
2- مقوله الممنوع مرغوب فالكل سوف يتهافت على قراءة تلك السطور التى قلبت الدنيا لدرجه جعلت الهيئات الرقابيه تصادرها.

اما
بالنسبه للسؤال الخاص باسمرارية الشيوعية والاعتزال وغيرها من الحركات
صاحبة الافكار الفاسدة ذلك يرجع لطبيعة الدنيا فلابد من ممثل للشر والفساد
عبر العصور لذلك فإن الافكار ابدا لن تموت سواء كانت حسنه او سيئه لانه
دائما هناك حامل للفكر الحسن واكثر من حامل للفكر السئ

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
مسافات... بين المصادرة و افكار لا تموت
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
توفي :: المنتديات العامه :: منتدي المناقشات والحوارات الساخنة-
انتقل الى: